سوف تحب هذا!... نصيحة في التسويق الشبكي #132

أحيانًا يكون من غير المريح نقل محادثاتنا من الدردشة الاجتماعية إلى منتجاتنا أو أعمالنا. عبارة "إذن سوف تحب هذا!" هي الطريقة المثلى للقيام بذلك.




نبدأ بالسؤال عن مشاكل المرشحين (البروسبكت) ونستمع إليها.



بعد أن يذكروا مشاكلهم ، يمكننا أن نقول "إذن ستحب هذا!".


وإليك مثال:


أنا: "هل من العادة معك ان يتبقى لديك الكثير من مال راتبك بعد سداد فواتيرك وإيجاراتك؟"


المرشح: "لا... مستحيل راتبي لا يكفي!"


أنا: "إذن سوف تحب هذا! وسوف تحب ما سأقوله لك..."



ثم أنظر إليه وهنا سيميل المرشح إلى الأمام راغبًا في الاستماع ما سأقوله بعد ذلك.


واتمنى لك التوفيق و النجاح
شريكك في الطريق الى القمة

محمد العماري

تعليقات

المشاركات الشائعة

قصة نجاح بدأت من الصفر لإمرأة تملك كل أعذار الإنسحاب ، صورة و قصة في التسويق الشبكي #7

أكمل الجملــــة التالية !.. نصيحة في التسويق الشبكي #158

المسألة ليست فيزياء .. رســــالة #13